تفاصيل … قد لاتهمك | - Part 2 تفاصيل … قد لاتهمك | | Page 2

وعُدت طالباً !

طالب

اليوم هو أول أيام الفصل الدراسي الثاني للطلاب وهو أول أيامي الدراسية كـ طالب :9 بين أسوار جامعة القصيم  في دبلوم التربية العام ولمدة عام دراسي في كلية المجتمع ببريدة .

ستكون الدراسة مسائية لمدة 3 أيام في الأسبوع من بعد صلاة العصر .

اللي خابر لي خصوصي وإلا يعرف دكتور لا يبخل علي )

دعواتكم بالتوفيق :15

رسالة من انسان قدير

بالأمس القريب عقدت الدهشة لساني  وأنا اتصفح بريدي الإلكتروني , توقفت عند إحدى الرسائل وأعدت قراءتها أكثر من 4 مرات , وفي كل مرة يحلق بي الخيال لسنوات طويلة مضت …

هل أنا في حلم أم واقع … فلم أتخيل يوماً أن تصلني رسالة من هذا الإنسان الكنز …

لك أن تتخيل أن تصلك رسالة من شخص لم يكن بينك وبينه أي اتصال منذ 12 سنة , والأغرب من ذلك كيف له أن يتذكرك وأنت ضمن المئات من الطلاب الذين درسوا على يديه !!

لا أطيل عليكم , أنه ملهمي والسبب الأول بعد الله لمواصلتي الدراسة ومحبتي لتخصص الحاسب الآلي فقد تتلمذت عنده في أوائل سنواتي الجامعية في جامعة الملك سعود – فرع القصيم .

دكتور جليل يحمل هم الأمة ويشحذ همم شبابها  في كل محاضرة , ويذكرهم أنهم هم العماد لرفعة أمتنا الإسلامية , يجبرك أن تقف له احتراماً وتقديراً وبالمناسبة هو من المعلمين القلائل الذين يتفق معي غالبية إن لم يكن كل الطلاب على فضله وطيبته وتعامله الرائع وطريقة توصيله للمعلومة وتبسيطها …

اترككم مع الرسالة , لتعرفوا كم هو كبير وعظيم هذا الإنسان :

معوض المكاوي

معوض المكاوي

يعلم الله يادكتورنا العزيز أننا مقصرون في رد الجميل لك , و كم نحمل لك من محبة وتقدير ولكن ماعساي أن أقول إلا :

رفع الله ذكرك وأجزل لك المثوبة في الدنيا والآخرة , وسهل لك كل دروب الخير والبركة

روابط ذات صلة :

صفحة المعلومات الشخصية عن البروفيسور معوض المكاوي

يوم للطفولة

لجين الشايع

بالأمس وعند عودتي للمنزل بعد المدرسة رأيت أطفالاً صغار يقفون عند أبواب منازلهم لا تتعدى أعمارهم الخامسة ينتظرون أخوتهم في طريق عودتهم من مدارسهم , لم يمر الموقف مرور الكرام فقد استعدت شريط الذكريات أيام وقوفي عند باب منزلنا بانتظار اختي الكبيرة أن تأتي من مدرستها , لأني على موعد مع هديتها اليومية التي تكون إما علبة بسكويت أو قطعة من شكولاته , على الرغم من بساطة الموقف إلا أن له وقعه الكبير في نفوس الصغار , وكيف أننا ننهض من الفراش مسرعين إذا علمنا بقرب موعد الباص الذي يعود بالطالبات من مدارسهن .
رجعت لمنزلي وأنا أبحر مع هذه المشاهد البريئة لهؤلاء الصغار , بسيطة هي حياتهم ومتطلباتهم وأحلامهم .
في هذا اليوم جرني الحنين لكي أعيش جزءا من الطفولة التي غادرت منذ زمن بعيد , فقررت التخلي عن جميع أعمالي وارتباطاتي والإبتعاد عن ضغوط العمل والحياة من بعد صلاة العشاء والذهاب إلى صالة الألعاب الترفيهية وبصحبتي ابنتي لجين وبرفقتنا ” سليمان ” ابن صديقي , وهما أقرب طفلين تقريباً الذين يتعايشان ويتفاهمان مع بعضهما .
تمنيت أن تكون مدينة الألعاب مفتوحة وفيها ألعاب جماعية لأعيد معهم تجربة الطفولة , لا يمكن لكم أن تتخيلوا مقدار السعادة التي أراها في عيونهم وهم يلعبون ويركضون هنا وهناك وأمام كل لعبة يقفون معهم بطاقات اللعب ليأخذوا أدوارهم وأنا أعيش فرحتهم .
ثلاث ساعات مرت من المتعة الطفولية عشتها معهم وكأنها دقائق معدودة , غادرنا بعدها الصالة الترفيهة بعد أن رسموا على وجوههم بالألوان المائية لتكون لهم ذكرى جميلة ….

هل الحياة الوظيفية قتلت حس الطفولة لدينا ومنعتنا من التواصل مع الأجيال الجديدة ؟!

أم هي عتبات السنين التي أنهكتنا ونحن نلهث خلف أعمالنا التي لن تنتهي ! …

هل لكم تجارب طفولية في حياتكم الحاضرة ؟!! , حدثوني عنها !

عيشوا طفولتكم من جديد  واستمتعوا 

جمانة … بصمة حياة

كنت قد كتبت  تدوينة سابقة بعنوان " لحظات من حياتك  .. لن تعود " , وها أنا أجدد التوثيق من جديد للصغيرة جمانة التي لم تكن ضمن رحلة الصيف ولكن بشكل مغاير , فأثناء وجودي في دبي مررت بأحد محلات ألعاب الأطفال  ولفت انتباهي ركن خاص لعرض منتجات  Baby art ووقفت أشاهد العرض التلفزيوني الذي نجحت الشركة أن تكسب زبوناً بسرعة وبسعر أراه مناسب جداً 139 درهم , وفي هذا اليوم قمت بتجهيز المنتج عبر مراحل بسيطة سترافقنا الصور فيها …..

العلبة مكونة من مادتين أحدها شمعية والأخرى مسحوق بالإضافة إلى ديكور خشبي جميل

عجن المادة 30 ثانية , ومن ثم فردها على الطاولة

bye bye London

لندن


من المفترض أن تكون هذه التدوينة أول حلقة من سلسلة كنت قد جهزت فصولها ذهنياً لعرض فصول الرحلة بعد العودة من لندن .
قصة الرحلة بدأت بعد اتصال وصلني بأنه هناك معرض دولي سيقام في لندن في الفترة من 14-17 يناير من هذا الشهر , وقد تم حجز التذاكر الدولية والفندق وتم تجهيز كل الأمور بسرعة , وكل ماعلي القيام به هو استخراج التأشيرة من السفارة البريطانية , بدأت بالبحث سريعاً عن طريقة الحصول على التأشيرة وبحثت في شبكة الإنترنت وتوصلت إلى أن السفارة لا تستقبل أحداً بل أنه هناك مكتب تأشيرات vfs يقوم باستقبال الطلب والتنسيق مع السفارة لإخراج التأشيرة .
راح أعرض لكم طريقة الحصول على التأشيرة لمن أراد السفر إلى المملكة المتحدة وحتى لا يتأخر في الإجراءات !!
هناك طريقتين لتعبئة البيانات وهي عن طريق موقع المكتب على شبكة الإنترنت (  vfs ) أو عن طريق تعبئة ورقة الطلب عند الحضور إلى المكتب , لكن من وجهة نظري أنصح بتعبئتها عن طريق الموقع وذلك لكثرة البيانات المطلوبة وكذكل يجب تحديد السبب في الحصول على التأشيرة ومدتها لأنها تختلف من زيارة إلى دراسة وغيرها  وهذا ماسيأخرك في الحصول على رقم أثناء الحضور للمكتب , بعدها قمت بالتسجيل في موقع المعرض الدولي (  www.bettshow.com ) وطبعت أوراق التأشيرة وكذلك أوراق التسجيل في المعرض بالإضافة إلى جواز السفر مع صورة ملونة بخلفية بيضاء وتسديد رسوم التأشيرة !

لقراءة المزيد

جمانة …. زهرة أخرى في بستاني

جمانة

بفضل من الله وكرمه , رزقت هذا اليوم بمولودتي " جمانة "

دعواتكم الصادقة

Page 2 of 3«123»