5 سنوات … 3 أشهر - المصور بدر الشايع | Badr AL-Shaya photography 5 سنوات … 3 أشهر |

5 سنوات … 3 أشهر

mind

مرحبا من جديد…

5 سنوات

نعم, مضت خمس سنوات من انقطاعي الكامل عن تناول المشروبات الغازية بمختلف أشكالها.

الحقيقية أنها كانت محاولات كثيرة, ولكن جميعها باءت بالفشل الذريع, سرعان ما أرجع لها, مع أني أضع نفسي مع قائمة المتوسطين في تناولها.

وكانت نقطة الإنطلاق أثناء تناولي طعام العشاء مع الأصدقاء في أحد المطاعم وفجأة ألغيت شرب ماطلبته.

مع الأيام استبدلت المشروبات الغازية إلى العصائر الطازجة أو المعلبة, وتدريجياً حتى وصلت هذه الأيام أن أتناول الطعام دون وجود أي مشروبات حتى الماء

وماالنتيجة التي خرجت بها من هذه التجربة؟

راحة في الجهاز الهضمي, استمتاع بالأكل دون وجود سوائل, صحة أفضل .

 

3 أشهر

اليوم أكملت الثلاثة أشهر من التحدي الآخر وهو التوقف عن الاستماع للإذاعات وأي مصدر صوتي آخر في السيارة !

بعد البداية بأسبوع قررت كذلك التوقف تماماً من الإمساك بالجوال أثناء القيادة وتصفح الشبكات الاجتماعية كأغلب مانراهم في شوارعنا

وبدأت كذلك بالتقليل من تشغيل الصوتيات كخلفية أثناء عملي على جهاز الحاسب.

النتيجة التي خرجت بها من توقفي عن هذه المشتات, هي الراحة العظيمة التي وجدتها أثناء النوم وفي باقي اليوم وازداد التركيز أثناء العمل.

وبدأت تختفي نوبات الصداع بشكل ملحوظ…

 

استعرضت في التدوينة تجاربي التي نجحت بها

ومازالت المحاولات في قرارات أخرى أتمنى أن أعود لأكتب عنها في أقرب وقت بعد أن أحقق النجاح فيها…

 

دمتم بخير وعافية



تعليقات 4 على “5 سنوات … 3 أشهر”

  1. يزيد 22 أبريل 2016

    جرب أن تقطع السكر الأبيض البسيط .. و تكتفي بالسكر المعقد مثل العسل و الدبس و الميبل سيرب و الأجافا .. و ما شابه .
    ستلاحظ فروق اخرى .. قد تضيف لك و تشعرك باحساس افضل .

  2. محمد 22 أبريل 2016

    ماشاء الله ..

    ٥ سنوات من البُعد عن المشروبات الغازية أمر جميل جداً ..
    أتمنى أن تستمر على هذا الشيء دائماً ..

    بالنسبة لموضوع عدم الاستماع لأي شيء في السيارة؛ هل من الممكن أن أعرف ماذا تفعل وكيف تقضي وقتك بالسيارة.؟

  3. بدر 4 مايو 2016

    صحيح أخوي يزيد الآن تركت السكر الأبيض تماما في القهوة والتخفيف منه كثيراً عن شرب الشاهي
    أتمنى أن أصل لمرحلة الانقطاع التام

  4. بدر 4 مايو 2016

    بإذن الله

    يمكن لأن المشاوير ليست بالطويلة جداً في مدينتي, تعودت على عدم الاستماع لها
    إن كانت هناك عودة فهي مع الكتب الصوتية لا أكثر

اضف تعليقك