المجتمع وثقافة التعداد - المصور بدر الشايع | Badr AL-Shaya photography المجتمع وثقافة التعداد |

المجتمع وثقافة التعداد

نعيش هذه الأسبوع آخر أيام التعداد العام للسكان والمساكن , والكثير منكم يعرف الأهداف الأساسية من هذه الإحصائيات وكيف تبنى عليها الكثير من الخطط المستقبلية للدول ومستوى تقدمها وتطورها  .

راح اتكلم في ثلاث نقاط أو نقدر نقول مشاهدات حول التعداد :

النقطة الأولى :

في دردشة صباحية يومية تجمعني مع بعض المعلمين المشاركين في التعداد وهم ينقلون لي المواقف الطريفة والمحزنة التي يتعرضون لها أثناء التعداد , منهم من أغلق الباب وبقوة في وجهه  والآخر يرفض المواطن اعطاء أي معلومات والمصيبة أنه يهدد , وتمت الاستعانة بالمشرف والمراقب حتى وصلت إلى مركز الشرطة ! , وآخرون يخفون الكثير من المعلومات وكأنك تنتزع شيئاً من أجسادهم !! .

هذه المواقف تدعوني للتساؤل :

هل هي قلة الوعي والثقافة في المجتمع , تدعو البعض لهذه المعاملة مع موظفي التعداد ؟

أو هي حالة احباط وملل من عدم وجود نظرة واضحة أو نقدر نقول نتائج ملموسة يعيشها أفراد الشعب كما يقول أحدهم ؟!

أو بسبب ضعف الإعلام والإعلان عن أهمية التعداد وإبراز دوره ومساسه بتطور المجتمع  ؟!

النقطة الثانية :

حصلت على نسخة من الاستمارة , والصراحة اني استغربت من بعض الأسئلة الغريبة اللي من وجهة نظري ماراح تفيد في شيء , منها :

كم عدد أجهزة التلفزيون ؟ وكم عدد أجهزة الهاتف الجوال ؟ ::8

من وجهة نظري فيه اسئلة أهم من هذي , لأني ما اشوفهم سألوا عن عدد المرضى المصابين مثلاً ( بالسكري أو الضغط أو السمنة ) وغيرها من الأمراض المنتشرة في المجتمع السعودي , على الأقل تبني من خلالها وزارة الصحة رؤية واضحة عن المرضى .

كذلك ما لقيت سؤال عن عدد السيارة في كل بيت , على الأقل نعرف احصائية دقيقة عن أعداد السيارات في كل مدينة ومنها تقدر إدارة المرور ومن لهم علاقة في تصور الطرق المستقبلية او التوسعية , وغيرها من الأسئلة .

النقطة الثالثة والأخيرة :

في الأسبوع الماضي عبيت نموذج استمارة التعداد ( طبعاً مب النموذج الأصلي )  وخليتها عندي في البيت اختصاراً لوقت الموظف إذا جاء , وصادف حضور الموظف في إجازة نهاية الأسبوع وكنت في الرياض , ويوم رجعت لقيت ورقة صغيرة عليها رقم الجوال , بعدها نسقت معه بخصوص الاستمارة وما يتعلق به , يعني كل اللي راح يسويه  هو عملية التبييض على الورق الرسمي .

أتمنى أن تعطي نتائج الإحصاءات ثمارها على الوطن والمواطن وأن نرى نتائجها الإيجابية في أقرب وقت .

روابط ذات صلة :

مصلحة الإحصاءات العامة



تعليقات 4 على “المجتمع وثقافة التعداد”

  1. Mohammed Alhoqbani 9 مايو 2010

    كلامك أخي بدر كله سليم وفي محله، شكراً على المقال اللطيف.

  2. عناقيد 10 مايو 2010

    iهالشي متوقعه حتى مع التطور والمدنية لأسباب منها غياب الثقييف الواعي لأهمية التعداد قبل بدايته بشكل كاف ، أيضاً طول اسئلة التعداد والي ذكرت منها شي .. يعني في أسئله ماله داعي ويمديهم يجمعونها عن طريق مركز المعلومات الوطني
    حتى إحصائيات السيارت موجوده بملكيات الناس لها إحصاء الأعداد أيضا يمكن انهم يجيبونه بكل دقه عن طريق مركز المعلومات بالاسماء والاعمار والوفيات ..
    يعني برايي كان الاول انه يكون مقتصر على الاسئلة السريعه اللي ما تأخذ ثلاث دقايق على العداد والمعدود ..

  3. بدر 11 مايو 2010

    [quote comment=”2184″]iهالشي متوقعه حتى مع التطور والمدنية لأسباب منها غياب الثقييف الواعي لأهمية التعداد قبل بدايته بشكل كاف ، أيضاً طول اسئلة التعداد والي ذكرت منها شي .. يعني في أسئله ماله داعي ويمديهم يجمعونها عن طريق مركز المعلومات الوطني
    حتى إحصائيات السيارت موجوده بملكيات الناس لها إحصاء الأعداد أيضا يمكن انهم يجيبونه بكل دقه عن طريق مركز المعلومات بالاسماء والاعمار والوفيات ..
    يعني برايي كان الاول انه يكون مقتصر على الاسئلة السريعه اللي ما تأخذ ثلاث دقايق على العداد والمعدود ..[/quote]

    أنا أقصد في عدد السيارات لكل منزل في كل مدينة وليست إدارة مرور ..

    قد يأتي شخص ما ويستخرج ملكية سيارته في مدينة أخرى …

    ماكنت أقصده هو تحديد عدد السيارات في هذه المدينة بالذات وليس عدد ما استخرج منها من استمارات ملكية …

    لك الشكر

  4. ابو عماد 12 مايو 2010

    يواجه موظفي التعداد الكثير من المواقف الطريفة وأحياناً الغريبة , مثل مأخبرني به أحد زملائي حيث كان ضمن منطقة صحراوية تم تحديدها ليبدأ العد فيها , وإذ به يفاجيء بفقر مدقع ,,, لم يكن يتوقع أن يجد مثل هذا الفقر في الشعب فــــي دولة فيها مثل هذا الغنـى ….

    بالنسبة لبعض نقاط التعداد , ينقصها كما ذكرت بعض المعلومات الصحية التي كان يجب أن تضمن ضمن الإحصــــاء , ولا أرى بأساً في تضمين عدد أجهزة الحاسب والجولات وعدد مستخدمي الإنترنت فهذا يعطي تصور أوسع وأشمـل عن الشعب وتوجهاته …

    سلمت على هذه التدوينة الرائعة في هذه المدونة البديعة , تحيتي .

اضف تعليقك