كنت يوماً قدوتي - المصور بدر الشايع | Badr AL-Shaya photography كنت يوماً قدوتي |

كنت يوماً قدوتي

مدرس

ترددت كثيراً في كتابة هذه التدوينة لأني وقعت بين أمرين , الأول يقول أن ما سوف أدونه نكران جميل لشخص كانت له فضل عليك والآخر هو نقل لواقع  انصدمت به , واخترت أن اكتب التجربة بدون تفاصيل عميقة .

مرحلة القدوة

أثناء دراستي في المرحلة المتوسطة قبل أكثر من 15 عاماً  كان الأستاذ ( ….. ) معلماً لي في مادة ( …… ) وكان من أكثر المعلمين تأثيراً علي في تلك المرحلة حتى وصل لدرجة القدوة لي في الحياة , وكنت من أكثر الطلاب تميزاً في مادته حتى أني كنت احضرّ الدروس واهتم بتجهيز  ما لم يطلب مني …

انتقلت بعدها للمرحلة الثانوية وانقطعت اخباره ولم اسمع عنه بعد ذلك إلا خبر انتقاله عند زيارتي للمدرسة بعد سنوات …

مرحلة الصدمة

اعيش هذه المرحلة منذ  عامين عندما قابلته صدفة في أحد أروقة مبنى إدارة التربية والتعليم بشكل مختلف عن ما كان عليه أيام المدرسة , وكان اللقاء سريعاً لم يتجاوز دقيقة على الأكثر , عرفته باسمي وبأنه كان استاذاً لي في المرحلة المتوسطة , وقابلني ببرود قاتل ولا مبالاة ! حتى أني شككت هل هو أم لا ؟!!

انتهت ثواني الدقيقة كأنها ساعات , قمت بعدها  بالسؤال عن اسم هذا الشخص فقد أكون مخطئاً في اعتقادي , ولكن وقع الصدمة كان كبيراً حينما تأكدت من شخصه وتعرفت على أمور لم يسعدني سماعها عن تغيرات في شخصيته وتعامله و و و و …

قد يكون ما سمعته مكذوباً وافتراءً على شخص ذاك المعلم , لكن إرادة الله شاءت أن يجمعنا مكان واحد حيث الموعد لإثبات صحة ما سمعت .

عرّف صاحب المكان باسمي و أمور أخرى تعرف بي أكثر , ولكن لم أجد نفسي إلا أمام انسان غريب في حديثه وانصدمت من تعليقه وتبريراته على الموضوع الرئيس الذي كان سبباً بأن تجمعنا الحياة مرة أخرى !!!!!!

# هذه التدوينة قد تكون بداية لسلسة تدوينات عن علاقتي وتجربتي مع التعليم !

لم يتبق لي إلا أن أقول  :

للأسف كنت يوماً قدوتي

تدوينات مشابهة



تعليق 21 على “كنت يوماً قدوتي”

  1. سمائي 21 مارس 2011

    مساء الخير

    اعتقد هذا الشي حصل مع الكثير ..

    لكن لو تأملنا اكثر .. أن تعامل المعلم مع الطالب يختلف اذا تعامل مع زميل له …

    لاحظ اهتمامك يوم كنت طالبا وكيف كنت تكون الطالب المثالي وتراه قدوة لك .. هل في ذلك الحين كنت تفكر بطريقة تفكيره واسلوبه مع زملائه !!!
    حدث معي نفس الحادثة .. معلمة كانت قدوة لنا .. وفي يوم تقابلنا في نفس المدرسة كمعلمات .. فجأة اكتشفت سطحية تفكيرها .. او بالاصح اهتماماتها ..
    ونحن طلاب فقط الوجه الحسن لهم أمامنا .. ونحن زملاء ينكشف المستور .. واحيانا تجد المعلم ظاهره كباطنه …

اضف تعليقك