أكبر..أطول..أسرع..أجود..أفضل - المصور بدر الشايع | Badr AL-Shaya photography أكبر..أطول..أسرع..أجود..أفضل |

أكبر..أطول..أسرع..أجود..أفضل

مدونة بدر

قد يعتقد القارئ لعنوان التدوينة بأن الكلام سيكون عن أسماء الأشخاص في بعض الدول الآسيوية  , لكن الحقيقة هو ما يستفزني دوماً من تصاريح المسئولين عند تدشين المشاريع بأنها :

أكبر وأول وأطول وأقوى و و و .

هل نعيش في بلاد العجائب حيث تجتمع الفرائد من المشاريع  عندنا ؟

أو هو استغفال للمواطن من قبل القائمين على المشاريع ؟

أو اعتقاد بأننا في سباق لاكتساح موسوعة جينيس !

ومن يقيّم تلك المشاريع  حتى نصدق بأنها أكبر أو أول أو أطول أو أسرع ؟؟

في عصر التقنية الحديثة أصبح العالم قرية صغيرة , وبضغطة زر يمكنك معرفة أدق التفاصيل عن أي مشروع حول العالم .

صحيح أن هناك مشاريع متميزة في بلادنا , ومن حقنا المفاخرة بها , لكن ما نراه هو استفراد بالمسميات وكأننا في صدارة دول العالم .

وحتى هذه المشاريع , ما دورنا في صناعة موادها الأولية ؟ أم هي أموال البترول التي تصنع ذلك ؟

اعتقادي الشخصي أن التركيز على المسميات ما هو إلا استغفال وذر للرماد في عيون الشعب , وكأننا إحدى دول العالم الأول .

متى يأتي اليوم الذي يتحدث فيه العالم  عن مشاريعنا بأنها :

أفضل الدول في التعليم وبأننا أجود صناعة وأفضل انتاجا وأكثر أمانا وغيرها من المصطلحات الجميلة .

أخيرا …

هل تستفزك هذه المسميات ؟



اضف تعليقك